أمام السيل من الإستقالات واستقطابات الأحزاب للباميين.. وهبي يستنجد بالأمناء العامين السابقين

حرر بتاريخ من طرف

مراد بورجى

يبدو أن القيادة الجديدة التي انبثقت عن المؤتمر الأخير لحزب الأصالة والمعاصرة والتي خاضت حربا شعواء على بعض مؤسسي هذا الحزب الذين استقطبهم فؤاد عالي الهمة لمعرفته بالأدوار التي كانوا سيلعبونها للوصول بهذا الحزب لما ورثه القائمون عليه اليوم.
..يبدو أن الأمين العام عبد اللطيف وهبي فهم أن محيطه لم يعد يسمن ولا يغني من جوع أمام السيل من الإستقالات واستقطابات الأحزاب للباميين بعد أن ثواري هؤلاء المؤسسين إلى الخلف وتركوا الأمين العام وهبي لوحده.

 

 

 

 

 

 

هذا ما اضطر وهبي الذي كان قد أعلن القطيعة معهم مباشرة بعد جلوسه على كرسي الأمانة العامة، وحاول ان يدبر الحزب لوحده إلاّ أن ذلك استحال عليه فراح يستنجد بأعداء الأمس وعلى رأسهم الأمناء العامين السابقين كحسن بنعدي ومحمد الشيخ بيد الله وحكيم بنشماس الذي يُرتقب أن يستضيف بيته عبد اللطيف وهبي وتياره لشد عضض الحزب.
يسعى وهبي من خلال هذا اللقاء أن يقبل هؤلاء المؤسسين تشكيل المكتب الوطني معه ليتمكن من استكمال هذه الآلية القانونية الضرورية التي قد تمكن حزب البام من الوقوف من جديد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.