” تيار أولاد الشعب” يطالب برحيل إدريس لشكر وتنظيم مؤتمر استثنائي

حرر بتاريخ من طرف

لشكر22222

ينظم في هذه الأثناء أمام مقر العرعار  بالعاصمة الرباط ” تيار أولاد الشعب ” المنضوي لحزب الاتحاد الاشتراكي وقفة إنذارية، كبداية لخطوات نضالية للتيار سطرها في برنامجه.

وحسب مصادر من داخل التيار  فهذه المحطة الإنذارية تدخل كخطوة أولى، ستتبعها خطوات أخرى إلى أن يتحقق مطلب رحيل الكاتب الأول إدريس لشكر و تنظيم مؤتمر استثنائي تحت شعار “سلمية سلمية رحيل ” القيادة الحالية حتمية”.

وفي هذا السياق قال رشيد لزرق الناطق الرسمي لـ” تيار أولا الشعب ” أن خروجهم للشارع ” هو تعبير أن قنوات داخل الحزب مغلوقة نظرا لتعنت القيادة الحالية على فهم و استيعاب منطلقنا كتيار شبابي ، قام ببلورة مشروع سياسي اختيار حداثي شعبي ، ووجدنا انفسنا بين قيادة لم تستسغه لمناقشة المشروع ، لكون احترفت التنظيم من دون وعي فكري، و تيار عائلوقراطي استحب السلطة دون عمق شعبي، اجتهدوا معا في حملة تسفيه قيادات التيار”  وأضاف لزرق ” فقط لأننا لم ننجر معهم للعبة المصالح الشوفينية . لم يستوعبوا أن يكون حلمنا اكبر من منام بعض الأفراد، إنه مغرب صاعد متجدد. يعرف التحول بعقول وسواعد أبناء شعبه عبر التحلي بالشجاعة و المسؤولية، و المواطنة الدستورية ، وقبل كل ذلك كله إحساس بالوطنية البناءة.و عبر توظيف المقاربات العلمية التي درسناها في الجامعات المغربية و معها إدراكنا الطبيعي لهموم القوات الشعبية.”

واكد لزرق في تصريح لـ ” كلامكم”  ” رفعنا هذا التحدي من اجل استكمال المشروع الحداثي الشعبي، دون الاكتراث للدسائس شبكة العائلوقراطية التي تريد أن تجعلنا واجهة للتوريث، كما لم نجاريهم في لعبة التحول بين الطوائف، ورفضنا الانجرار وراء “دهاقنة” التنظيم.”

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.