صاحب قناة الفراعين: مين اللي قال إن شعب غزة أصلهم عرب -فيديو

حرر بتاريخ من طرف

Capture2925

قال الإعلامي المصري وصاحب قناة الفراعين توفيق عكاشة أثناء استضافته مع الإعلامية حياة الدرديري في برنامج مصر اليوم أن سكان غزة ليس أصلهم عرباً قائلاً مضيفاً: “مين اللي قال إن شعب غزة أصلهم عرب” متوعداً أنه سوف يبحث في الأمر. ومن جهة أخرى قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” إنَّ أهم ما ميز عملية “الجرف الصامد” التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة هي “المعارك التليفزيونية في العالم العربي”، مشيرة إلى أن عددًا من النجوم قد لمعوا خلال هذه الحرب من بينهم المذيعة حياة الدرديري، من قناة الفراعين المصرية، وبالطبع توفيق عكاشة مالك القناة، ووصفت تصرفات القنوات المصرية بـ “المثيرة للشفقة والاشمئزاز والسخرية”.

في المقابل أكدت “يديعوت” أنَّ من وقف كرأس حربة للقنوات المصرية المعادية لحماس كانت قناة الفراعين والتي خلال الحرب في غزة سمحت لمقدميها بالتخلي عن ضبط النفس في التعامل مع حماس، مشيرة إلى أنه إلى جانب دعوات التأييد لإسرائيل بدا وكأنه تجسيدًا لنبوءة نهاية العالم كما وردت في التوراة. “روعي كايس″ محرر الشؤون العربية بالصحيفة وصف الإعلامي توفيق عكاشة بأنه العدو اللدود للإخوان المسلمين، وأحد أكبر مؤيدي فلول نظام مبارك، الذي لم يكف منذ سقوط نظام الرئيس محمد مرسي عن الهجوم على حماس والإخوان صباحًا ومساءً، وقد وصل إلى الذروة عندما وصف القادة الإسرائيليين بالأبطال، وقال إنه يخلع أمامهم القبعة لقتلهم مئات الفلسطينيين.

[youtube youtubeurl=”3jbOnst-ju0″ ][/youtube]

وتابع: “من وقفت ببسالة إلى جانب عكاشة كانت الدرديري، التي دعت الجيش المصري خلال الحرب على غزة لتصفية بؤر الإرهاب في القطاع، وتدمير حماس وتنفيذ عمليات عسكرية حاسمة. مؤخرًا امتدحت الدرديري إسرائيل لأنها وافقت بشكل فوري على المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار، ووجهت سهامها لحماس التي وصفتها بالإرهابية”. ولفت “كايس″ إلى أنَّ مواقف عكاشة والدرديري “ذات الملابس المزركشة” لم تأتِ من فراغ وإنما جاءت لتتوافق مع “روح القائد” في مصر، مضيفًا “كذلك كبار رجال الحكم، ومن بينهم الرئيس السيسي، قالوا خلال العملية إنَّ حماس لو كانت وافقت على المبادرة المصرية من البداية لكانت حقنت الكثير من الدماء”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.