مواطن يذبح زوجته وينتحر بعدما ضبطها رفقة والده يمارسان الجنس بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

ذبح زوجة

صورة معبرة وليس لها علاقة بالحادث

استفاقت ساكنة دوار تكانة بمنطقة آيت أورير بضواحي مراكش ، نهاية الأسبوع الماضيـ على حادث مأساوي، تمثل في وضع متزوج حدا لحياته بواسطة آلة حادة ،بعدما ذبح زوجته من الوريد إلى الوريد إثر ضبطها متلبسة بممارسة الجنس مع والده.

وقالت الأخبار إن الزوج البالغ من العمر 36 سنة يعمل مياوما بمدينة آيت اورير ضواحي مراكش، وله من زوجته ثلاثة أبناء أكبرهم يبلغ من العمر11 سنة، وقد انتقل خلال عطلة الصيف الجارية إلى منزل والده بمنطقة تكانة غير بعيد عن ايت اورير، لم يصدق عينيه عندما ضبط والده رفقة زوجته يمارسان الجنس، لحظة عودته إلى منزل أبيه  مساء السبت الماضي، حيث أدت الصدمة إلى إصابته بهستيريا، ما جعله يدخل المطبخ ويحمل آلة حادة طعن بها زوجته عدة طعنات قبل ان يقدم على ذبحها في الوقت لاذ والده بالفرار. ثم انتحر بنفس الآلة الحادة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.