منشور سري يستنفر الأمن بأكادير

حرر بتاريخ من طرف

 

مسجد

 

كشفت مصادر ” كلامكم” من مدينة اكادير، أن منشورا سريا مكتوبا بخط اليد، وزع امس من قبل شاب قد يكون ينتمي لأحد التيارات الاسلامية بالمدينة، على المصلين بمسجد الامام مالك بحي ليراك بأكادير.

توزيع المنشور المذكور استنفر مختلف الأجهزة الأمنية بأكادير، حيث بدأت عناصر الأمن التحرك من أجل معرفة صاحب المنشور الذي يحتوي عبار دعوة إلى تنظيم  مسيرة إلى القدس الشريف بدولة فلسطين وتحريره من الاحتلال الاسرائلي.

هذا وكشفت مصادرنا أن عناصر الامن تمكنت من معرفة مصدر المنشور السري، الذي لم يكن إلا طالبا جامعيا يتابع دراسته بكلية الشريعة بآيت ملول، ولازال إلى حدود الآن البحث عليه بعد ان توارى عن الأنظار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.