“القربالة نايضة” و”الهاكا” في سبات عميق عن ما يجري في القنوات التلفزية والمحطات الإذاعية

حرر بتاريخ من طرف

الثلاثي الفرحالثلاثي الفرح: الوزير الخلفي والمدير العام للقناة الأولى العرايشي، والمدير العام للقناة الثانية بنشيخ

 

في إحدى الوصلات الاشهارية التي تمطرنا بها القنوات التلفزيونية بمناسبة رمضان، يظهر الممثل لبشير السكيرج مع رشيد العلالي، منشط البرنامج  “رشيد شو”، يحدثه عن بناته بالقول “عندي أربعة عقوبات ” ويعرضهن للزواج أو للبيع في سوق الدلالة في نهاية الوصلة ..كذا… دون أن يرف له جفن أو تحمر له خدود.

وفي حلقته الأولى، شهد مسلسل “شيب وشباب” للمخرج عادل الفاضلي والمنتج نبيل عيوش، تلاسنا بين البطلة وغريمتها أدى إلى وصفها ب”المعوقة”.

وقبل الشهر الفضيل، عرضت القناة الأولى ضمن نشرة الأخبار روبرتاجا خاصا تشيد فيه بالعروض المشجعة والتخفيضات المهمة والخدمات الراقية التي يقدمها موروكو مول الذي يملكه وزير في حكومة بنكيران.

وأياما قبل ذلك، خصصت نشرة الأخبار الرئيسية في القناة الثانية روبرتاجا مماثلا عن مصير أسماك موروكو مول من قلب المركز التجاري، وكأن هم المغاربة الأول والأخير هو معرفة مستقبل الحوض وأسماك الحوض.

وعلى أثير بعض الإذاعات الخاصة، نشهد كل يوم جرائم ضد “الإنسانية” بسبب تهافتها على النسب في سباق محموم جعلها تلجأ لأي شيء أو لأي كان من أجل احتلال رتبة متقدمة.

دون أن ننسى الحرب الخاسرة التي شنها وزير الصحة، الحسن الوردي، على العشابة ودكاترة الوهم في بعض الإذاعات، الذين يعالجون السل بالكرافس والسرطان بماء الورد والطاعون بلب المشمش. ثم على إهانة “رشيد شو” للممرضات…

كل هذا دون أن تتحرك هيأة مدسترة مهمتها ضبط وتقنين المشهد السمعي البصري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.