خمس نقابات تنسحب من جلسة الحركة الانتقالية الإقليمية بمراكش وبوادر دخول مدرسي ساخن

حرر بتاريخ من طرف

بلمختار11

 

انسحبت خمس نقابات الأكثر تمثيلية، الجامعة الحرة للتعليم ( ا ت ع ش) والنقابة الوطنية للتعليم ( ك د ش)  والنقابة  الوطنية للتعليم ( ف د ش) والجامعة الوطنية للتعليم ( ا م ش) والنقابة الوطنية لموظفي التعليم ( ا و م ش) من جلسة الحركة الإنتقالية الإقليمية بمراكش، احتجاجا على ضعف ومحدودية المناصب التعليمية الشاغرة في الحركة الإنتقالية الإقليمية بالنيابة، والتي لم تتعد 14 منصبا بمختلف الأسلاك التعليمية الثلاثة ( الإبتدائي، الإعدادي والثانوي)، مع العلم ان هناك العديد من الأساتذة الفائضين والراغبين في المشاركة  في الحركة ، غير ان النيابة لم تعلن عن حقيقة المناصب الشاغرة.

وقال عبد الفتاح زيزي ، الكاتب المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل  وعضو المكتب الإقليمي لنقابة التعليم في اتصال هاتفي لـ ” كلامكم” به ، أن النيابة دعت صباح أمس السبت النقابات لتقاسم المعلومات والمعطيات وأرقام حول الحركة، وهو ما شرع فيه كل فصيل نقابي بإبداء أفكار وآراء حول هذه العملية، إلا أن كل هذه النداءات وجدت آذانا غير صاغية ، مؤكدا أن نائب التعليم أراد ان يمرر هذه الحركة بأي شكل، موضحا أن الإبتدائي خصص له منصبين والإعدادي 3 مناصب و الثانوي التأهيلي 9 مناصب ، وهو ما دفع بالنقابات الخمس إلى الاحتجاج على هذه الحصص المخصصة في الحركة الانتقالية. خصوصا وان هناك ملفات صحية  مطروحة  لم يأخذ بها بعي الاعتبار النائب ، إضافة إلى وجود عدد من المتقاعدين الذين سيغادرون هذه السنة.

وأكد زيزي، ان هذا الاجتماع كان شكليا ولا يرتبط بالواقع ، بدليل عدم حضو مصالح النيابة بجانب النائب وفي غياب خريطة تربوية ، مؤكدا ان هنام أرقاما ليس لها أساسا، وان النقابات اعتبرت ذلك استهتارا بالمدرسة العمومية والشركاء.

وكان المئات من رجال ونساء التعليم بجهة مراكش ينتظرون الفرج من هذه الحركة المحلية ، خصوصا وأن مجموعة من المناصب معطة بتكليفات لمدة سنة دراسية، مما يطرح سؤال حول لما لم يتم إقرار هذه التكليفات  في المناصب  أصلا هي شاغرة ولم يعلن عنها ، مما يفيد ان تكرار العملية كل سنة ، تعد جريمة في حق نساء ورجال التعليم  بجهة مراكش.

وعلمت ” كلامكم” ان النقابات ستصدر بلاغا مشتركا تسطر فيه برنامجها الاحتجاجي الذي سيتزامن مع الدخول المدرسي الذي سيكون ساخنا هذا العام.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

  1. النقابات الخمس انسحبت بعدما تبين لها ان النيابة تستهثر بقضايا نساء و رجال التعليم ; و ستصدر بلاغا في هذا الشان ; وفي تحدي سافر و بدون حياء قامت النيابة بالاعلان عما يسمى بنتيجة الحركة المحلية المهزلة حيث استفادت استاذة واحدة بالاعدادي و ستة اساتذة بالابتدائي خمسة منهم تبادل يعني العدد الحقيقي للمستفيدين هو واحد ; اما بالثانوي التاهيلي فقد استفاد ثلاثة اساتذة فقط . اذن عدد المنتقلين هو 5 اساتذة بالاسلاك الثلاثة يعني بعدد صلوات اليوم ; ونحن في شهر رمضان كان على النيابة ان تكثر من النوافل .ولكن كمناضلين نعد السيد النائب بالاعتكاف و الاعتصام داخل النيابة حتى يستفيد هو و زبانيته من حركة انتقالية او اعفاء .
    مدينة بحجم مراكش استفاد 10 اساتذة من الحركة المحلية 5 منهم تبادل ; رغم مشاركة اساتذة لديهم فائض بمؤسستهم و طلبوا مؤسسات بها خصاص و يتوفرون على نقط اقدمية تفوق اقدمية السيد النائب نفسه ; لانهم اساتذة اكبر سنا منه و لم يسبق لهم ان عملوا بالمجال الحضري طوال حياتهم العملية التي تقارب 30 سنة او تفوقها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.