في أقل من 48 ساعة.. الوزير عمارة للمغاربة: ماكاينش البترول .. كاين البترول

حرر بتاريخ من طرف

عمارة

 

لم تمر يومين كاملين على تصريحات عبد القادر عمارة ، وزير الطاقة والماء والمعادن والماء والبيئة، في حوار اجرته معه الزميلة المساء، حول وجود البترول بالمغرب، مؤكدا فيه أنه حد الآن ليست لديهم اكتشافات مهمة يمكن أن يعلنها للرأي العام، وان ما ينشر بين الفينة والأخرى يتعلق بمستويات معينة من التنقيب تضطر إليه الشركات المنقبة من أجل إعادة ترتيب المساهمين فيه. ( لم تمر) حتى خرج علينا اليوم بتصريح مفاجئ يبشر فيه المغاربة بامكانيات اكتشاف مخزونات مهمة من الغاز والبترول.
التناقض البين الذي وقع فيه الوزير عمارة والذي نفي نفيا قاطعا بوجود اكتشافات خاصة بالبترول في الحوار الصحفي السابق، ليعود في أقل من 48 ساعة ويقر بالبرلمان المغربي في رده على سؤال شفاهي بالبرلمان، بوجود الغاز والبترول، كان قد وضح أن ما حدث في تالسينت هو أن” بالمغرب هناك 900 ألف متر مربع من الأحواض الرسوبية و400 ألف بها اكتشافات وتعرف تعاقب عدد من الشركات، لأنه عادة تأتي بعض الشركات تبدأ دراستها وفي مرحلة تقرر الحفر وبعدها تجد بعض المعطيات التي تجعلها تقرر تغيير مناطق اهتماماتها، وهذا ليس معناه أنه إذا لم تجد أي شيء فإن المنطقة ليست منطقة موعودة، فمثلا بمنطقة البحر الأبيض المتوسط بدأت شركات عملية التنقيب وانصرفت ولدينا حاليا طلبات لشركات تريد الاستكشاف في المنطقة نفسه”.
وأكد عمارة، أن الذي وقع بتالسينت لن يقع مرة أخرى بالمغرب، في تلك المرحلة ربما وقع خطأ في تقدير طبيعة البلاغ الذي أصدر وارتباطه بالبورصة العالمية، لا أعتقد أن المسؤولين سيقعون في الخطأ نفسه الذي حدث في تالسينت.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.