“فراشة” بني ملال رفعوا شعار “باش إتعيش يا مسكين والمعيشة دارت جنحين”

حرر بتاريخ من طرف
فراشة
 عرفت قضية فراشة بني ملال تطورات جديدة، فقد إلتحق فراشة شارع شوقي بفراشة المدينة القديمة ،لتوحدوا في شكل إحتجاجي واحد.كما هددوا بالدخول في إعتصام مفتوح في حالة عدم الإستجابة لمطالبهم.
وقد إعتبروا هذا مجرد إعتصام إنذاري لمدة يومين،كما غيروا موقع الشكل الإحتجاجي.مما جعل رجال الأمن يوجهون لهم تهديدات بأنهم سيتدخلون لمنعهم من تنفيذ شكلهم الإحتجاجي.
 و إشتكى هؤلاء المهمشون مما يتعرضون له من مضايقات ،تبدأ بمنعهم بعرض بضائعهم في الشارع ومصادرة بضائعهم وتفتشيهم بشكل إستفزازي والدخول إلى مساكنهم.
وسجلت  جمعية إئتلاف الكرامة لحقوق الإنسان بني ملال عدة حالات من نساء تعرضن لدخول بيوتهن بدون وجه حق.كما أنهن إنتقدن رئيس المجلس البلدي، وإتهموه بالتلاعب في توزيع المحلات التجارية،مؤكدات إستفادة المقربون ومجموعة من دوي السوابق القضائية وحرموا فراشة قضوا سنين وهم يمتهنون هذه المهنة،وأن هناك من إستفاذ عدة مرات وتم تشغيله ،وأخرين يسمح لهم بعرض بضائعهم في الشارع بدون مضايقات.
كما سجلت الجمعية أن موقع المحلات لم يتم ربطه لا بالماء ولا الكهرباء ولا يتوفر على مراحيض كما تنتشر الروائح الكريهة ومكان يقصده المحرفون وبالأخص على مستوى السوق القديم،ولا يتوفر على الأمن، و تنتشر فيه الجريمة ويشكل خطر على كل من يرتاده.كما أن مجموعة من الفراشة لم يستفدوا من هذا المشروع،أما من إستفاذ منهم فبعضهم إستفاذ من تمويل المبادرة والبعض الأخر لم يستفيذ من أي شئ.
ورصدت الجمعية ان الفراشة عبارة عن شباب ونساء أرامل أومطلقات أغلبهم له عائلات يتحملون إعالتهم.كما أكدوا أن نائب والي الأمن منعهم من حضور ندوة حقوقية يوم الأحد الماضي.
[youtube youtubeurl=”sReQxbjkP2E” ][/youtube]

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.