الحسين الوردي يحتج على دوزيم بسبب برنامج “رشيد شو”

حرر بتاريخ من طرف
الوردي
راسل الحسين الوردي وزير الصحة، كل مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، و سليم الشيخ المدير العام للقناة الثانية، و أمينة لمريني الوهابي رئيسة المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري، وذلك قصد التعبير لهم عن إستيائه من التصريحات المسيئة لمهنيي  وزارة الصحة  المحترمين، التي تضمنتها الحلقة الأخيرة من برنامج” رشيد شو”  الذي بثته القناة الثانية مساء يوم الجمعة 16 ماي 2014. 
 
وأدان الوردي من خلال رسائله ، ما أسماه، التصرف الطائش وغير المسؤول، والمسف برسالة الفن والإعلام النبيلة، ومعتبرا إياه، إهانة وإساءة بالدرجة الأولى لفن السخرية ولأعلامه، فمن غير المعقول “يضيف الوردي” أن نسخر من الناس ونحتقرهم من أجل خلق الفرجة عند الآخرين. خاصة حين يتعلق الأمر بفئة مازال قطاع الصحة يعاني من قلة أطرها، تضحي من أجل ضمان خدمات صحية للمواطنين على مدار الأسبوع، ليلا ونهارا، في ظروف قاسية وبإمكانيات متواضعة، بل في أماكن نائية وصعبة الولوج. 
 
وإتهم الوزير، منشط هذا البرنامج، بممارس تسفيه جهود هذه الفئة المناضلة وتضحياتها الجسيمة التي يطبعها كثير من نكران الذات والتي تستحق من المغاربة جميعهم عميق التحية والتقدير، محملا مسؤولية ما وقع لإدارة القناة الثانية بالدرجة الأولى، خاصة وأن البرنامج مسجل وليس مباشرا، هذا وقد طالبها باعتبارها منبرا إعلاميا رسميا، بتقديم اعتذار رسمي.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.