برشلونة يفقد لقب الدوري الإسباني بعد تعادله أمام اتليتيكو مدريد بهدف لمثله

حرر بتاريخ من طرف

atletico-afp_0أ ف ب

توج أتليتيكو مدريد بلقب الدوري الإسباني للمرة الأولى منذ 1996 والعاشرة في تاريخه بعدما انتزع التعادل من مضيفه برشلونة 1-1 في معقل الأخير “كامب نو” اليوم السبت في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة.

ويدين فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني الذي يتحضر لخوض نهائي دوري أبطال أوروبا السبت المقبل ضد الجار اللدود ريال مدريد، بتعادله الثمين جدا إلى المدافع الأوروغوياني دييغو غودين الذي أدرك له التعادل في بداية الشوط الثاني، مبقيا على فارق النقاط الثلاث الذي يفصله عن بطل الموسم الماضي.

وكان برشلونة مطالبا بالفوز من أجل أن يصبح على المسافة ذاتها من رجال سيميوني، وهذا الأمر كان كافيا له لو تحقق من أجل الاحتفاظ باللقب بفارق المواجهتين المباشرتين كونه تعادل ذهابا مع “روخيبلانكوس” دون أهداف.

وفشل برشلونة في تحقيق ثأره من نادي العاصمة الذي أطاح به من الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا بالتعادل معه 1-1 ذهابا في “كامب نو” والفوز عليه إيابا في “فيسنتي كالديرون” بهدف سجله كوكي منذ الدقيقة 5.

ولم يتمكن برشلونة من إنقاذ موسمه المخيب مع مدربه الجديد الأرجنتيني خيراردو مارتينو بعد أن خسر أيضا نهائي الكأس المحلية أمام ريال مدريد إضافة إلى خروجه من دوري الأبطال على يد أتلتيكو.

ولم يكن تجنب الخسارة أمام أتلتيكو للمرة الأولى في “كامب نو” منذ 2006 كافيا لرجال مارتينو، المرجح رحيله عن النادي حتى في حال الفوز باللقب، لأن التعادل أعاد أتلتيكو إلى منصة التتويج للمرة الأولى منذ 1996 عندما ظفر بالثنائية (الكأس المحلية أيضا).

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.