غضبة ملكية تطيح برجال أمن قبل توجهه إلى فرنسا

حرر بتاريخ من طرف

 

الملك بالداخلةعجلت غضبة ملكية بقرارت تأديبية في حق رجال أمن بالداخلة، تبين أنهم ارتكبوا أخطاء مهنية  أثناء الزيارة الملكية الأخيرة للمدينة.

وحس المساء فإن أهم القرارات التأديبية التي اتخذت في حق رجال أمن بالداخلية ، توقيف مفتش شرطة ممتاز يعمل بإحدى الدوائر بالدار البيضاء عن العمل،  بعد أن تبين أنه كان يتكلم في هاتفه المحمول أثناء مرور الملك خلال جولة  رسمية لتدشين أحد المشاريع بالمدينة.

كما استمعت مصالح ولاية أمن الداخلة إلى عدد من رجال الأمن، الذين تبين ارتكابهم لأخطاء مهنية أثناء جولات الملك الخاصة والرسمية. وسجلت أغلب  الملاحظات من طرف الحارس الخاص للملك، عبد العزيز الجعايدي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.