أنوزلا والجامعي في جامعة ” أفكار حرة” ببوزنيقة

حرر بتاريخ من طرف
unnamed

 

انطلقت زوال يوم أمس الخميس 10 أبريل 2014  أشغال جامعة “أفكار حرة”  بالمركز الدولي للشباب والطفولة ببوزنيقة تحت شعار” الإعلام في خدمة حقوق الإنسان” لفائدة الطلبة الصحفيين والصحفيات المغاربة الذين يمثلون مختلف المعاهد والمدارس ومؤسسات التعليم العالي للأعلام والاتصال.  
الجلسة الإفتتاحية للجامعة عرفت حضور سفيرة دولة فلندا بالمغرب وممثلة عن السفارة الهولندية الجهة الداعمة للجامعة، وبحضور عدد من المنابر الصحفية والإعلامية وممثلين عن هيئات حقوقية صديقة، وبمشاركة 85 من الطلبة والطالبات (60 طالبة).

unnamed

 
الندوة الافتتاحية أطرها الأستاذ على أنوزلا في موضوع “وسائل الإعلام وحقوق الإنسان”، حيث أكد على دور الإعلام كوسيلة للحق في الوصول إلى المعلومة، مع أهمية القيام بدور ريادي في التوعية بحقوق الإنسان وفضح الانتهاكات، وأبرز أنوزلا من خلال مداخلته مختلف الانشغالات التي تهم العمل الصحفي أخلاقيته ومهنة الصحافة  مشيرا إلى المضايقات التي يمكن أن يتعرض لها العمل الصحفي من طرف سلطة الدولة والقضاء . 
 

 unnamed

كما عرفت أشغال الجامعة خلال ليلتها الأولى حضورا بارزا لصحفي استثنائي وهو الأستاذ خالد الجامعي الذي كان له لقاء مفتوح مع المشاركات ومشاركي الدورة من خلال تبادل الأفكار والتجارب حول مهنة الصحافة وانشغالات الصحفي.

اليوم الثاني للجامعة  تميز بإلقاء عدة عروض تناولت مختلف المواضيع منها “تاريخ حقوق الإنسان” ، ” الإعلام والحقوق المدنية والسياسية” ، ” الإعلام والحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية” ، العولمة وحقوق الإنسان” ،” وغيرها التي أطرها عدد من المهتمين والخبراء والجامعيين.
unnamed
 
وستستمر أشغال الجامعة حتى يوم الأحد 13 أبريل 2014، من خلال تنظيم ورشتين يوم السبت حول: كيفية النهوض بثقافة حقوق الإنسان عبر وسائل الإعلام و وسائل الإعلام والقيم الأخلاقية للمهنة،
 
كما ستتخلل أشغال الجامعة لقاءات مع عدد من الوجوه الحقوقية (خديجة رياضي رئيسة الإئتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان، محمد زهاري رئيس العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، فاطمة المغناوي مسؤول بمركز “نجدة ” المهتم بالنساء ضحايا العنف ) بالإضافة إلى سهرات ترفيهية وفنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.